حصري وبالصور : مغاربة العالم بفرنسا يردون على الإنفصاليون الريف في لقاء مع وزير الحكومة عزيز الرباح

الإعلانات

 النهار نيوز المغربية : رسالة من باريس

حاول كمشة من الانفصاليين أنصار الزفزافي إشعال الفوضى بقاعة العروض بمدينة ليل الفرنسية واصطدموا بكفاءات ورجالات مغاربة العالم وتم طردهم من قاعة الاجتماع ، في حين رد السيد عزيز الرباح على هذه الفوضى ردا دبلوماسيا رزينا دون أي انفعال او غضب وحاول فتح نقاش جاد مع زعمائهم لكن كان هدفهم هو إفشال اللقاء وتفرقة الحضور، لكن كانت الغلبة للحكمة ويقظة الحضور المغربي الذي امتص مؤامرة الانفصاليين واستكمل السيد الرباح خطابه وبرنامجه التواصلي الذي كان ناجحا في بروكسيل وفي مدينة روني البلجيكية لينتهي بفرنسا في جو رزين شعاره هو تجسيد الرؤية الملكية الدعوة للمشاركة السياسية والانخراط في مسلسل البناء الجديد الذي تنصب عليه المخططات التنموية الجديدة والتي سيكون لمغاربة العالم فيها كلمة التواجد والتشارك والتطابق باعتبارهم رأس المال البشري الواعد والذي من شأنه أن يعطي مصلا جديدا في بناء مغرب التطور ، وقد أكد السيد عزيز الرباح ان هذه الزيارة التي تقوم بها الأحزاب المغربية في الخارج تندرج في الحق في المشاركة السياسية تنزيلا لبنود الدستور المغربي الجديد الذي أولى اهتماما بالغا لمغاربة العالم على اعتبار انهم يشكلون رقما صعبا في المعادلة الاقتصادية والاجتماعية ولما حققوه في بلدان الإقامة من انجازات علمية وفكرية وثقافية ورياضية وهذا هو ما جعل جلالة الملك المغفور له الحسن الثاني يلقبهم بسفراء المملكة المغربية وما يوليهم جلالة الملك محمد السادس من اهتمام وتقدير واهتمام في جميع خطبه الملكية .

قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


+ 21 = 31