رئيس اللجنة الأولمبية التونسية يستقبل وفد النادي الدولي للإعلام الرياضي

6 مايو 2024آخر تحديث :
رئيس اللجنة الأولمبية التونسية يستقبل وفد النادي الدولي للإعلام الرياضي

استقبل سعادة رئيس اللجنة الأولمبية التونسية محرز بوصيان وفد النادي الدولي للإعلام الرياضي المكون من الزملاء محمد قاسم الرئيس المؤسس للنادي وعلي الباشا مستشار النادي وعدنان بن مراد رئيس جمعية الصحفيين الرياضيين في تونس الرئيس التنفيذي للنادي وخالد الشوملي عضو النادي الدولي والذي يزور تونس لبحث آفاق التعاون والشراكة مع بعض المؤسسات الرياضية والإعلامية. 

وجرى خلال اللقاء استعراض الإنجازات التي تحققها الرياضة التونسية في مختلف الألعاب والعلاقة المشتركة مع الإعلام الرياضي والقائمين عليه والخطوة التي تقوم بها الأولمبية التونسية في توثيق الحركة الرياضية من خلال تدوين الأحداث وحفظ التاريخ والأسماء والبطولات والدورات للحفاظ على إنجازات وأخبار الرياضة التونسية بكل مستوياتها ومكوناتها، وعرض الأنشطة والفعاليات التي سيقوم بها النادي الدولي خلال الفترة القادمة في تونس والدول الأخرى وبحث ترتيبات إقامة الملتقى الإعلامي السنوي للنادي.

وأشار بوصيان إلى أهمية دور الإعلام الرياضي لكونه الركيزة الأساسية التي يستند إليها بناء الرياضة ويشكل حافزاً للتطور الرياضي المنشود وأنّ أي نشاط أو إنجاز رياضي لا يسلط عليه الضوء الإعلامي يبقى ضمن الدائرة التي تحقق بها وأنّ الإعلام الرياضي مرآة مهمة لإيصال الرسالة إلى الجمهور الذي يعد أهم عناصر نجاح الرياضة.

وتوجه بوصيان بالشكر لأعضاء الوفد زيارتهم لتونس وأنّ أبواب اللجنة الأولمبية مفتوحة أمام أي نشاط لما فيه خير ومصلحة الإعلام الرياضي التونسي والعربي والدولي.

بدوره توجه الزميل علي الباشا مستشار النادي الدولي بالشكر لرئيس اللجنة الأولمبية التونسية على حفاوة الاستقبال وتجاوبه مع كل المواضيع والقضايا التي تم التطرق لها خلال الزيارة، مشيرا الى الدور الكبير التي لعبته تونس في دعم النادي الدولي للاعلام الرياضي منذ انطلاقته قبل 7 سنوات وما النجاحات التي حققها طوال الفترة الماضية لم تكن لتتحقق لولا الدعم والمساندة التي تحصل عليها النادي من الدول الأعضاء والتي ساهمت بشكل كبير في تحقيق وتنظيم الاحداث الإعلامية طوال الفترة الماضية.

واختتم الباشا حديثه مؤكدا على أهمية ان تستمر الاحداث الإعلامية التي تحتضن الإعلاميين الرياضيين تحت مظلة واحدة وتحقق الأهداف معها في سبيل المضي في الوصول الى الأهداف المنشودة.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

error: Content is protected !!