بيان الأمانة العامة لحزب العدالة والتنمية بخصوص الزلزال

9 سبتمبر 2023آخر تحديث :
بيان الأمانة العامة لحزب العدالة والتنمية بخصوص الزلزال

عقدت الأمانة العامة لحزب العدالة والتنمية اجتماعها العادي الذي كان مقررا يومه السبت 23 صفر 1445هـ موافق 09 شتنبر 2023م، وبالنظر للفاجعة التي أصابت بلدنا والمتمثلة في الزلزال القوي الذي ضرب مناطق عديدة من بلادنا الجمعة ليلا والذي كان مركزه بمنطقة الحوز، قررت الأمانة العامة تأجيل جدول الأعمال الذي كان مخصصا للتحضير للدخول السياسي إلى اجتماع لاحق، وتخصيص اجتماعها بشكل كامل لمتابعة وقائع هذا الزلزال وما أسفر عنه من ضحايا وجرحى وانهيار عدد من المنازل وإجبار العديد من المواطنين والمواطنات على قضاء الليل في الساحات العامة.

وبعد قراءة الفاتحة ترحما على أرواح الشهداء، افتتح الأخ الأمين العام الاجتماع بكلمة مؤثرة ابتدأها بحمد الله على لطفه في قضائه بالنظر لقوة هذا الزلزال والخسائر التي خلفها في الأرواح والممتلكات، وجدد الترحم على الشهداء وتقديم التعازي لعائلاتهم ودعا بالشفاء العاجل للجرحى والمصابين، وحث الجميع على أخذ الاعتبار من هذه الكارثة والتوقف عند الدلالات والعبر التي ينبغي للإنسان المؤمن أن يستخلصها من مثل هذه الفواجع، داعيا جميع المغاربة إلى التمسك بحبل الله المتين ومراجعة النفس، والمبادرة إلى التضامن مع ضحايا هذا الزلزال الأليم وسائلا الله عز وجل أن يحفظ بلدنا من كل مكروه.

وبهذه المناسبة الأليمة، فإن حزب العدالة والتنمية في هذا الظرف الإنساني العصيب، وهو يستحضر عظمة الله عز وجل، ومن منطلق تقديره لهول الكارثة والتسليم لقضاء الله وقدره، وإذ يسجل بألم ما ترتب عن هذا الزلزال من ضحايا وجرحى ودمار، فضلا عن آثاره الإنسانية والاجتماعية فإنه:

1. يتضرع إلى الله عز وجل بالدعاء سائلا إياه سبحانه وتعالى أن يلطف بعباده وأن ينعم على الشهداء بالرحمة وأن يمتع بالشفاء العاجل جميع المصابين، ويتقدم بأحر التعازي وأصدق المواساة إلى أسر الضحايا وأقاربهم.

2. يشيد بالتعليمات الملكية السامية لكل الجهات والسلطات المعنية بتسخير كل الإمكانات للإنقاذ ودعم المتضررين وتوفير ما يحتاجونه في هذه اللحظات العصيبة، كما يحيي كافة المتدخلين من القوات المسلحة الملكية والأمن الوطني والدرك الملكي والوقاية المدنية والقوات المساعدة و السلطات المحلية والأطقم الطبية والصحية.

3. يحيي جميع المبادرات التضامنية التي تعبر عن قيم التعاون والتضامن والتآزر الأصيلة لدى المجتمع المغربي، ويدعو مناضلي الحزب إلى المسارعة إلى مراكز تحاقن الدم من أجل التبرع وتحفيز المواطنين على القيام بذلك، كما يدعو مناضلي الحزب ومنتخبيه وكافة المواطنين الذين يوجدون في المناطق المتضررة أو القريبة منها للإسهام في جهود الإنقاذ، بتنسيق مع الجهات المسؤولة، مع تقديم كل أشكال الدعم والمواساة لأسر الضحايا وأقاربهم لتجاوز هذه اللحظة الصعبة.

4. يشكر حزب العدالة والتنمية جميع الهيئات والشخصيات السياسية والدعوية والمدنية الذين اتصلوا من خارج المغرب بقيادات الحزب ورموزه من أجل التعزية والمواساة والاطمئنان على الأوضاع العامة في المناطق المتضررة وفي باقي أنحاء المغرب.

 

 

 

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

error: Content is protected !!