البحراوي.. توزيع أكياس بلاستيكية بمناسبة عيد الأضحى

 

أشرف المكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب ( قطاع الماء) بسيدي علال البحراوي ( إقليم الخميسات ) أمس الثلاثاء 20 يوليوز الجاري بتنسيق مع السلطة المحلية وبعض الجمعيات على توزيع أكياس بلاستيكية قابلة للتحلل على ساكنة المدينة بمناسبة عيد الأضحى المبارك.
وأكد السيد رضوان الدوغمي رئيس المكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب ( قطاع الماء) في تصريح لجريدة “النهار نيوز المغربية” اليوم الأربعاء 21 يوليوز الجاري أن المكتب استطاع خلال هذه الأيام بتظافر جهود العاملين به أن يتغلب على مشكل الانقطاعات المتكررة للماء التي تعرفها المدينة على مستوى التوزيع ، وذلك بالرفع من صبيب الماء من أجل وضع حد لمعاناة الساكنة خاصة ونحن في أيام عيد الأضحى.
وأشار السيد الدوغمي أن المكتب فتح عدة قنوات للتواصل مع الساكنة في إطار سياسة القرب للتخفيف من معاناة المواطنات والمواطنين والسهر على تجويد الخدمات التي يقدمها المكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب، خاصة في فصل الصيف، وكذا في أيام عيد الأضحى المبارك.
من جهته أكد عزيز بوكانفية  رئيس الفرع المحلي للمركز المغربي لحقوق الإنسان في تصريح مماثل أن المركز لم يتوصل بأية شكاية من الساكنة تتعلق بالانقطاع الماء الصالح للشرب خلال أول أيام عيد الأضحى باستثناء ساعة واحدة، موضحا أن عملية توزيع الماء على مستوى المدينة حسب بعض شهادات الساكنة البحراوية عرفت تحسنا ملموسا خلال الأيام الأخيرة بفضل تظافر جهود المكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب.
وكانت ساكنة البحرواي قد دعت المكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب (قطاع الماء) في وقفة احتجاجية نظمت مؤخرا بدعوة من المركز المغربي لحقوق الإنسان أمام مقر المجلس البلدي بتسريع أشغال مشروع توسيع شبكة توزيع الماء الصالح للشرب وبناء خزان مائي بالمدينة، نظرا لدور هذه المادة الحيوية التي لا يمكن الاستغناء عنها خاصة ونحن في فصل الصيف الحار وعلى أبواب عيد الأضحى المبارك.
وطالبت الساكنة البحراوية بالرفع من صبيب الماء وتحسين جودته من أجل التخفيف من المعاناة التي تعيشها منذ سنين.
وبهدف تحقيق نفس الغاية قامت الشركة المفوض لها بتدبير قطاع النظافة بالمدينة بتوزيع أكياس بلاستيكية قابلة للتحلل على الساكنة من أجل جمع النفايات الناتجة عن الذبح والتخلص منها عن طريق رميها داخل الحاويات وليس عشوائياً تجنبا للروائح الكريهة والحشرات، وتجنب التخلص من بطانة الخروف حتى يتم رشه بالملح وتركه يجف في مكان خاضع للتهوية، وعدم إلقاء بقايا الفحم المشتعل داخل الحاويات لتفادي احتراقها.ودعت الجهات المنظمة.

قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*