تطورات الحالة الصحية للفنان سمير غانم و زوجته دلال عبد العزيز

بعد مرور حوالي أسبوع، لا تزال حالة نجم الكوميديا المصري سمير غانم وزوجته الفنانة دلال عبد العزيز محل تساؤلات، بعد أيام من دخولهما المستشفى لتلقي العلاج بعد إصابتهما بفيروس كورونا المستجد

وكشف مصدر قريب من العائلة لصحيفة “الوطن” المصرية، عن آخر تطورات الحالة الصحية للفنان سمير غانم، قائلا إنّ حالته الصحية ما زالت حرجة، حيث لم تشهد تحسنا ملحوظا، وما زال يعاني من خلل في وظائف الكلى أدت إلى نقله للعناية المركزة، حيث يتلقى العلاج منذ أكثر من أسبوع.

وانتشرت شائعات خلال الأيام الماضية بشأن دخول الفنان سمير غانم في غيبوبة أدت إلى توقف أجهزة جسده، ما أغضب عائلة ومحبي الفنان الكبير، ونفاه الإعلامي رامي رضوان عبر حسابه الرسمي على فيسبوك، قائلا: “ارحمونا من الشائعات، إحنا فينا اللي مكفينا، أرجوكم ما يتم تداوله غير صحيح، الوضع لا يزال حرجا”.

من جهته نفى الفنان حسن الرداد، الأخبار المنتشرة عن تدهور صحة الفنان الكوميدي، وحذّر من نشر الأخبار المغلوطة بشأنه، قائلا: “نرجو من الجميع عدم تداول أو نشر أي خبر أو بوست بخصوصه أو حماتي الفنانة دلال عبد العزيز، إلا ما يتم نشره هنا على صفحتي أو صفحة رامي رضوان”.

وما زال سمير غانم ودلال عبد العزيز يرقدان في العناية المركزة في مستشفيين مختلفين بسبب حالتهما الصحية المختلفة، إذ أن غانم مصاب بالكلى، بينما تعاني زوجته من فيروس كورونا.

قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*