النقابة الوطنية للمساعدين التقنيين والمساعدين الإداريين بالتربية الوطنية والتعليم العالي التابعة للجامعة الوطنية للتعليم FNE التوجه الديمقراطي تحتج وتدعو إلى المشاركة في اعتصام مسؤولي FNE أمام وزارة التربية

ساهمت الجامعة الوطنية للتعليم FNE التوجه الديمقراطي عبر النقابة الوطنية للمساعدين التقنيين والمساعدين الإداريين بالتربية الوطنية والتعليم العالي، في إنجاح المحطات الاحتجاجية الأخيرة، المتمثلة في مقاطعة امتحان “الكفاءة المهنية” ليوم 26 دجنبر 2020 وقبلها، أو بالأحرى امتحان الذل والعار وإضراب واعتصامات الأقاليم والجهات الأربعاء 30 دجنبر 2020 ردًا على الهجوم المستمر للوزارة على كل مكتسبات المساعدين التقنيين والمساعدين الإداريين، إننا كنقابة وطنية للمساعدين التقنيين والإداريين بالتربية الوطنية والتعليم العالي نعلن ما يلي:
1. احتجاجنا على كل التدابير المعادية لحقوق ومكتسبات المساعدين التقنيين والاداريين؛
2. رفضنا المطلق لسياسة إغلاق باب الحوار القطاعي من طرف الوزارة الوصية، مكرسة خياراتها التدبيرية المدمرة لكل مقومات الوظيفة العمومية؛
3. تجديدنا مطالبة الوزارة بالإدماج الفوري وبأثر رجعي منذ 2016 لكافة المساعدين التقنيين والإداريين في النظام الأساسي لموظفي وزارة التربية الوطنية عبر إصدار مرسوم تعديلي يضع حدا لهم في وضعية الأطر المشتركة ويرتبهم في السلم التاسع؛
4. إدانتنا لما تتعرض له الفئتين من تلكؤ الوزارة في معالجة الاقتطاع المزدوج، وغياب مرجع قانوني للمهام، وتمييز في تطبيق مساطر إفراغ السكنيات الوظيفية مقارنة مع فئات تعليمية أخرى؛ دون مراعاة لأوضاعهم الاجتماعية المزرية؛
5. شجبنا كل الممارسات الإقصائية للمساعدين التقنيين والمساعدين الإداريين بالتربية الوطنية والتعليم العالي، والتهميش الذي يطالهم هما في الحوارات، والتي تعمل الجامعة FNE من أجل الترافع عن ملفهم المطلبي عامة؛
6. اعتبارنا أن الترقية عبر الامتحان المهني لن تنصفهم في ظل الحيف والتمييز على مستوى الأجور والمهام؛
7. تهانينا للجميع في نجاح مقاطعة الامتحان المهني ليوم السبت 26 دجنبر 2020؛
8. شجبنا لخرق الإطار المرجعي الذي اعتمدته الوزارة في وضع سؤال امتحان الكفاءة المهنية، ‏إضافة إلى اشتراط أن يكون ‏مرافق المساعدين الإداريين والمساعدين التقنيين من فئة ذوي الاحتياجات الخاصة ‏لا يتجاوز مستواه التعليمي الثالث الإعدادي، مما يطرح الكثير من المشاكل في هكذا امتحانات، ومطالبتنا بتمكين هؤلاء الموظفين من اجتياز الامتحانات المهنية في ظروف أحسن تتلاءم وخصوصياتهم ‏وبجعل حد لإقصاء هذه الفئة من ‏أبسط حقوقهم تماشيا مع سياسة الأقصاء التي تنتهجها الحكومة؛
9. مطالبتنا الترقية المناسبة لحاملي الإجازة والماستر وغيرها ‏العالقين في الزنزانات 6 و7 و8؛
10. دعوتنا لكل المساعدين التقنيين والإداريين في التربية الوطنية والتعليم العالي بالتعبئة القصوى استعدادا للمشاركة في اعتصام FNE أمام وزارة التربية بالرباط الخميس 14 يناير 2021 س11 صباحا.
عاشت وحدة ويقظة المساعدين التقنيين والإداريين
عاشت الجامعة الوطنية للتعليم التوجه الديمقراطي نقابة ديمقراطية تقدمية مستقلة وجماهيرية ومتضامنة ووحدوية.
عن المكتب الوطني
للنقابة الوطنية للمساعدين التقنيين والمساعدين الإداريين بالتربية الوطنية والتعليم العالي
الكاتب العام الوطني: رزيزة عبد الله

قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*