الفيفا تحسم القضية لفائدة الرجاء

الإعلانات

حصل فريق الرجاء الرياضي على بطاقة لعب مؤقتة للاعب ليما مابيدي، اللاعب الكونغولي، الذي وقع للرجاء خلال مرحلة الانتقالات الصيفية، عقدا يمتد لثلاث سنوات. وبات ليما مابيدي جاهزا للعب مع فريق الرجاء الرياضي إذ ستكون المباراة أمام المغرب الفاسي، برسم الدورة الخامسة من الدوري الاحترافي لكرة القدم، أول مباراة للاعب الكونغولي مع الفريق الأخضر. وسمح الاتحاد الدولي لكرة القدم لليما مابيدي باللعب للفريق الأخضر، بعدما اختار الأخير اللعب للرجاء، حسب الطلب الذي وضعه فيفا أمام اللاعب المذكور إذ خيره بين اللعب للرجاء أو العودة لفريقه الصفاقس التونسي. وكان الفريق التونسي قد رفض منح اللاعب الكونغولي بطاقة خروجه على اعتبار أنه لاعب للفريق ولا يحق له اللعب لأي فريق آخر دون موافقة الصفاقس. وسيواصل الاتحاد الدولي لكرة القدم النظر في خلاف اللاعب مع الصفاقس، للحسم فيها حسب المعكيات التي سيدلي بها كل طرف، علما أن مابيدي وقع وثيقة يبرؤ فيها الرجاء من أن تكون طرفا في الخلاف، ما يعني أنه في حال تلقى اللاعب أي عقوبة فسيكون ملزما بأدائها لوحده ولن يتحمل الرجاء أية تبعات.

قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


39 − = 37