تشنجات وتشابك بالأيدي في المؤتمر الرابع لحزب “البام”

الإعلانات

مراسلة عبدالله بناي/ النهار نيوز المغربية

مباشرة بعد افتتاح اشغال المؤتمر الرابع لحزب الأصالة والمعاصرة بالجديدة، صعد مجموعة من المؤتمرين إلى المنصة ، ووقعت اصطدامات حادة بينهم ، مما دفع الضيوف المدعوين إلى الانسحاب والخروج من القاعة،
بعد ارتفاع حدة الخلاف والتشنج بين قياديي الحزب خاصة المرشحين للأمانة العامة، وأنصارهم.فبعد الكلمات التي تقدم بها ممثلو بعض الأحزاب المدعوة إلى الجلسة الافتتاحية، وبعد كلمة الامين العام الحالي للحزب حكيم بنشماس، تشنجت القاعة، ودخل أنصاره في حالة شد وجذب مع أنصار مرشحين أخرين.
وكانت كلمة بنشماش الأمين العام للحزب بمثابة النقطة التي أفاضت الكأس، حيث تضمنت عبارات قوية أثارت غضب أنصاره ومحبيه مما دفعهم إلى اقتحام المنصة ، ولم يبق داخل القاعة سوى أعدادا قليلة من المؤتمرين.
وتبادل عدد من المؤتمرين الموالين للمرشحين الإتهامات فيما بينهم بخصوص نسف المؤتمر، الأمر الذي أشعل مواجهات طاحنة فيما بينهم أدت إلى تخريب الطاولات والكراسي والتراشق بالصحون, وظهور اغماءات في صفوف بعض المؤثمرين. وفشل المنظمون، في إعادة الهدوء الى قاعة المؤتمر خاصة مع توالي احتجاجات وهتافات الغاضبين من تدبير لجنة كودار لملف انتداب المؤتمرين.
وكان العديد من المناضلين الباميين، قد احتجوا قبالة مبنى المؤثمر بالجديدة ضد ما اعتبروه إقصاء لهم من المشاركة.

قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


12 + = 19