الاعلان باكادير عن تنظيم المناظرة الوطنية  للجهوية بشكل دوري كل سنتين

تم اليوم السبت بأكادير، الاعلان  عن تنظيم المناظرة الوطنية للجهوية المتقدمة بشكل دوري كل سنتين.
   وقال وزير الداخلية  عبد الواحد لفتيت، في الكلمة الاختتامية للمناظرة الوطنية الأولى للجهوية المتقدمة، التي نظمتها وزارة الداخلية بشراكة مع جمعية جهات المغرب تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس، إن هذه المناظرة شكلت “مناسبة للوقوف على المكتسبات التي تم تحقيقها، واستجلاء النقائص والتحديات الواجب رفعها”.
   كما أعلن وزير الداخلية عن تنظيم الملتقى الوطني الثاني للجماعات الترابية في السنة المقبلة، حول موضوع يحظى بأهمية خاصة يتمثل في “تنمية التجمعات الحضرية”، مذكرا بانعقاد الملتقى الأول بمدينة أكادير سنة 2006.
   واوضح لفتيت أن هذه اللقاءات تعد بالتأكيد فرصة للجميع للاستفادة من الخلاصات والتوصيات التي تنجم عنها، في أفق إغناء التجربة المغربية التي شهدت منعطفات نوعية في التعامل مع القضايا الاستراتيجية، بفضل القيادة الحكيمة لصاحب الجلالة الملك محمد السادس.

قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*