غرفة الصناعة التقليدية بجهة الرباط تطلق برنامجا يستهدف 200 امرأة قروية

غرفة الصناعة التقليدية بجهة الرباط تطلق برنامجا يستهدف 200 امرأة قروية

جرى اليوم الجمعة 21 ماي من الشهر الجاري الاعلان عن انطلاقة برنامج تموين المرأة الصانعة بقرى جهة الرباط سلا القنيطرة في اطار اتفاقية شراكة مبرمة بين وزارة السياحة والصناعة التقليدية والنقل الجوي والاقتصاد الاجتماعي، و غرفة الصناعة التقليدية لجهة الرباط سلا القنيطرة، التي تهدف إلى تكوين 200 امرأة صانعة في العالم القروي التابعة مجاليا وترابيا لغرفة الصناعة السالفة الذكر.
وتتوخى الاتفاقية إلى إدماج النساء المستهدفات، وكذا تحسين وضعن المادي وإدماجهن في التنمية السوسيو اقتصادية للحد من الهجرة القروية.

وتستهدف الاتفاقية 200 امرأة صانعة يشتغلن في مجالات الصناعة والحرف في المجال القروي، وذلك عبر تنظيم دورات تكوينية في المجالات التقنية و الأفقية، لمساعدتهن على تحسين ظروف عيشهن.

وستمكن الاتفاقية النساء المستهدفات، اللواتي يعملن في النسيج والمنتجات النباتية، والزربية، والخياطة والحلي، والطرز، بالمجال القروي لجهة الرباط سلا القنيطرة، من الأدوات العملية لتمكينهن من خلق مقاولاتهن الخاصة، بالإضافة إلى الكفايات والمهارات التي ستساعدهن في مجال التسيير والإنتاج، والتسويق الإلكتروني، والسلامة المهنية.

وتهدف الاتفاقية إلى جعل المرأة القروية فاعلة اقتصاديا، من خلال إدارة وتطوير نشاطها التجاري، عبر تمكينها أدوات ستساعدها على تتبع مراحل سلسلة الإنتاج والتسويق، وذلك للحفاظ على منتجاتها، وفي نفس الوقت تتعايش مع نظامها البيئي والإقليمي من أجل وقف الهجرة الداخلية للمدن.

وفي السياق ذاته، ستمر مراحل تنفيذ هذا المشروع، عبر تحديد نطاق المشروع وتنظيمه، ثم تشخيص الوضع القائم، و تحلیل برامج التكوين، وبعدها سيتم
تحديد وحدات الدورات
التكوينية وبرمجتها، ثم
تفعيل وتأطير الحصص
التكوينية للمستفيدات وتقويمهن من أجل ضمان
جودة المخرجات.

قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*