مهرجان القصيدة البدوية الحسانية يكرم الشعراء الحسانيين

الإعلانات

تحتضن مدينة العيون على امتداد ثلاثة أيام فعاليات الدورة الأولى من المهرجان الجهوي للقصيدة البدوية الحسانية الذي ينظمه قطاع الثقافة بوزارة الثقافة والاتصال بشراكة مع مجلس جهة العيون الساقية الحمراء وبدعم من ولاية جهة العيون الساقية الحمراء خلال الفترة الممتدة من 17 إلى 19 ماي الجاري.
ويفتتح المهرجان الذي اختير له كشعار “الشعر الحساني.. احتفاء بالقيم” يوم الجمعة 17 ماي 2019 بتكريم شعراء حسانيين منهم محمد السويح، ومحمد سالم بابا “الري”، والمحجوب بوسروال، الرويجل ولد مبيريك. وستعرف أيام المهرجان إحياء أمسيات شعرية يقدم خلالها مجموعة من الشعراء آخر إبداعاتهم بمصاحبة فرق موسيقية للطرب الحساني منها فرقة السلام للأمداح النبوية ومجموعة الأشراف.


واعتبر لحسن الشرفي، المدير الجهوي للثقافة لجهة العيون الساقية الحمراء، أن تنظيم هذا المهرجان يهدف لإعادة الاعتبار للقصيدة البدوية الحسانية، وتعزيز التواصل الثقافي بين الشعراء الحسانيين بجهة العيون الساقية الحمراء. وأوضح المدير الجهوي ان مهرجان القصيدة البدوية الحسانية تبتغي منه وزارة الثقافة والاتصال وجهة العيون الساقية الحمراء المساهمة في صيانة الموروث الشعري البدوي الحساني، فضلا عن تدوين وتوثيق التراث الحساني الشفهي في مجال الشعر ، فضلا عن تكريم الشعراء الحسانيين والاحتفاء بهم وفسح المجال لهم للقاء الجمهور.
يذكر ان المهرجان الجهوي للقصيدة البدوية الحسانية ينظم ضمن برنامج التنشيط الثقافي والفني في إطار عقد البرنامج الخاص بتمويل وإنجاز مشاريع التنمية المندمجة لجهة العيون الساقية الحمراء وتنفيذا لبنود الاتفاقية المبرمة بين مجلس الجهة ووزارة الثقافة والاتصال المتعلقة بتطبيق مقتضيات المكون الثقافي.

قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


38 + = 41