النقابة الديموقراطية للعدل تواصل احتجاجها للأسبوع السادس على التوالي ببهو محكمة الابتدائية بالعيون

الإعلانات

رغم لقائهم مع وزير العدل على هامش زيارته الأخيرة  للعيون،  يواصل موظفو وموظفات العدل المنظوون تحت لواء النقابة الديقراطية للعدل احتجاجهم للأسبوع   السادس على التوالي ببهو المحكمة الابتدائية بالعيون مسجلين بذلك أطول حركة احتجاجية بمحاكم استئنافية العيون.
ويأتي هذا الاحتجاج ،  بسبب عدم وجود خطة وتصور آني ومستعجل لدى وزارة العدل لنقلهم ولو بشكل مؤقت لبناية أخرى تتوفر على الحد المعقول من الشروط المساعدة للاشتغال في ظروف سليمة، كون البناية الحالية للمحكمة الابتدائية لم تعد لائقة بالمرة بشهادة المسؤولين المركزيين للوزارة.
ويطالب  المحتجون برفع  عنهم ما اسموه بالحيف في تعاطي المؤسسة المحمدية للأعمال الاجتماعية لقضاة وموظفي العدل معهم في الملف الاجتماعي المنعدم بشكل كلي عن الدائرة الاستءنافية العيون.
وقد أبدى الوزير خلال لقاءه مع ممثلين عن المكاتب المحلية النقابة الديمقراطية للعدل بكل من العيون وبوحدور وتنسيق مع السمارة والداخلة، تفهمه لهذا المشكل بشكل جدي.
ويلح المحتجون على استمرارهم في الاحتجاج إلى حين وجود حلول عملية ملموسة محددة الآجال ملوحين بالتصعيد.

قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


50 − = 45