قافلة 100يوم 100 مدينة تحط الرحال بمدينة جرف الملحة

الإعلانات

النهار نيوز المغربية

تحت شعار ” العمل والمعقول” وفي إطار مواصلة المسار الذي انطلق بمدينة دمنات شهر نونبر من السنة الفارطة , نظمت التنسيقية الإقليمية لحزب التجمع الوطني للأحرار بسيدي قاسم مساء الأحد 9 فبراير 2020 بالساحة المخصصة لصلاة العيد المتواجدة أمام مقر البريد بمدينة جرف الملحة ،وتحت إشراف القيادية بالحزب عضوة المكتب السياسي الوزيرة السابقة أمينة بنخضرا ورئيسة الفيدرالية الجهوية للمرأة بمعية السيد حسن الفيلالي عضو المكتب السياسي، وبحضور المنسق الإقليمي للحزب بسيدي قاسم المهندس عبد الإله اوعيسى والسيد سعد بنمبارك المنسق الجهوي وقيدوم الحزب بإقليم سيدي قاسم ،المنسق الإقليمي السابق وعضو المجلس الوطني للحزب السيد محمد المهاجر ورئيس اتحادية سيدي قاسم السيد رشيد بلخير الذي نشط وسير اللقاء باحترافية واقتدار والسيدة أنوار السعود رئيسة المرأة التجمعية بإقليم سيدي قاسم ومنسق الشبيبة التجمعية بالإقليم والمناضل الغيور على مدينة مشرع بلقصيري الوفي لحزب التجمع الوطني للأحرار ” أخنوش بلقصيري ” كما يحلو لرفاقه في الإقليم تسميته السيد إبراهيم بار.
جايين نسمعوا لكم فمدينة جرف الملحة كان حوار وتواصل عميق بين القيادات الوطنية والجهوية والإقليمية مع الساكنة للإجابة على تطلعاتهم ومطالبهم بمدينة الوفاء والالتزام مدينة الجود والكرم .

كما جاء على لسان المسير رئيس الاتحادية بالإقليم السيد رشيد بالخير الذي شرح للشباب والنساء وساكنة الجرف ومدن الإقليم مشرع بلقصيري سيدي قاسم الذين حجوا وبكثافة للمشاركة في أول حلقة من حلقات البرنامج الوطني ” 100 يوم 100 مدينة ” والذي سيكون لها محطات أخرى بمدن سيدي قاسم ومشرع بلقصيري.
برنامج 100يوم 100 مدينة هو برنامج الكلمة للمواطن أنت تتكلم ونحن ننصت والبحث عن الحلول للمشاكل التي يتخبط فيها واقع إقليم سيدي قاسم في مجالات التنمية الاقتصادية والاجتماعية والثقافية والبيئية والإنصات للساكنة والتداول في تسيير الشأن المحلي وفتح نقاش عميق حول الأوضاع المزرية على جميع الأصعدة كما جاء في مداخلة المنسق الإقليمي للحزب السيد عبد الإله اوعيسى .

هذا اللقاء جاء كما قالت القيادية أمينة بنخضرا والسيد حسن الفيلالي أعضاء المكتب السياسي للحزب لتجميع قاعدة مهمة من المعطيات الكبيرة والتي على ضوئها سيتم تسطير أهداف وبرامج ملائمة لكل منطقة من مناطق المملكة وحسب كل جهة وخصوصياتها وفق مسار ينطلق من المواطن إلى المواطن.


اللقاء عرف حضور فاق كل التوقعات وكانت من بين أهم عناصر ومداخلات الشباب والنساء الحاضرين مناقشة القضايا المهمة ” الصحة التعليم والشغل ” وما لوحظ هو وجود طاقات وأطر شابة تزخر بها منطقة الغرب وبالضبط بمدينة جرف الملحة التي كانت قاعدة تقدمية منذ زمن لكن حمامة أخنوش حطت وبسلام لتنشر الحب والأمل…
أشغال الورشات عرفت نقاشات جادة ومطالب مشروعة لساكنة جرف الملحة التي تعتبر من أهم مدن الإقليم بعد سيدي قاسم ومشرع بلقصيري.


قافلة “100يوم 100 مدينة ” ستحط الرحال بمدينة سيدي قاسم نهاية هذا الأسبوع ويوم 22 فبراير لها موعد مع مدينة السكر والليمون منارة الثقافة والفنون مدينة مشرع بلقصيري تأطير القيادية البطلة العالمية ووزيرة الشباب والرياضة السابقة نوال المتوكل ومصطفى بتياس ممثلي المكتب السياسي.

قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


− 1 = 1