مشاركة وازنة للمعهد المغربي الالماني للدراسات و البحوث في مؤتمر خاص بالمشاركة الاجتماعية لمسلمي ولاية الراين فيستفاليا بالمانيا

الإعلانات

“المشاركة الإجتماعية لمسلمي ولاية شمال الراين-فيستفاليا„ عنوان المؤتمر الذي نظمته وزارة الطفل والأسرة واللاجئين و الاندماج مؤخرا في عاصمتها دوسلدورف. المؤتمر عرف مشاركة المعهد المغربي الالماني للدراسات و البحوث الذي تأسس بداية هاته السنة من أجل العمل الاكاديمي البناء، خدمة للجالية المغربية و كذا العلاقات المغربية الالمانية. حيث شكل حضور السيد سامي شرشيرة رئيس المعهد خلال هذا المؤتمر قيمة نوعية تمثلت في مشاركته في تأسيس مجلس خبراء مسلمين و كذا تقديمه لعرض تناول فيه الشروط التي يجب توفرها في الخبراء و لدى الحكومة المسؤولة.
يعتبر المؤتمر نقلة نوعية على مستوى مخطط الوزارة المسؤولة على إعادة هيكلة مشاركة مسلمي الولاية و مشاركتهم في تدبير الشأن الإجتماعي العام و توجيه الحوار بين حكومة الولاية و المؤسسات الإسلامية-الألمانية إلى مراتب متقدمة و مسؤولة. هذ المخطط يشمل أيضا تأسيس „مركز للتنسيق” بين الأطراف المعنية و الذي تم افتتاحه رسميا خلال هذا المؤتمر، حيث يعتمد المخطط على ثلاثة أعمدة:

أولا: منتدى للمشاركة الإجتماعية لمسلمين الولاية،

ثانيا: تأسيس مجلس خبراء مسلمين ليقوم بدور استشاري لحكومة الولاية

ثالثا: انشاء منظومة متماسكة لتمويل و تسهيل برامج إجتماعية محترفة لمسلمين الولاية .
المؤتمر يعتبر مبادرة جد هامة من شأنها خلق ارضية صلبة و قيمة و تحقيق المشاركة الإجتماعية بين حكومة الولاية و المؤسسات الألمانية-المسلمة.

قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


+ 86 = 93