بوسعيد: مشروع مجموعة “رونو” الجديد سيمكن صناعة السيارات بالمغرب من تبوأ موقع متميز على الصعيد العالمي

الإعلانات

أكد وزير الاقتصاد والمالية محمد بوسعيد، أن المشروع الجديد لمجموعة “رونو” والذي ترأس جلالة الملك محمد السادس، حفل إطلاقه اليوم الجمعة بالرباط، سيمكن صناعة السيارات بالمغرب من تبوأ موقع متميز على الصعيد العالمي.

واوضح بوسعيد في تصريح للصحافة، أن هذا المشروع الجديد، الذي يتعلق بإحداث منطقة للأنشطة من الجيل الجديد، رصدت له استثمارات بقيمة 10 ملايير درهم، وسيحدث رقم معاملات إضافي قيمته 20 مليار درهم في السنة.

كما سيسهم هذا المشروع الرائد، يضيف الوزير، من بلوغ معدل اندماج محلي بنسبة 65 بالمائة.

وسجل الوزير بوسعيد، أن إطلاق هذا المشروع النموذجي، يؤكد الرؤية السديدة لجلالة الملك محمد السادس، والتي مكنت من تحقيق نتائج نوعية في ما يتعلق بتطوير قطاع التصنيع الوطني، وكذا الاستقرار المستدام الذي تنعم به المملكة على كافة المستويات بهدف جلب مزيد من الاستثمارات النوعية في شتى القطاعات الحيوية.
(و.م.ع)